الجمعة، 23 سبتمبر، 2016

قراءة فى كتاب مهم : بيل جيتس .. وطريق المستقبل (2)

كنت أحلم وصدقى بول ألين أن ننشىئ شركة للبرمجيات .. ومن أجل ذلك ضحينا بأشياء كثير " 
                "بيل جيتس"
فادى لبيب

ويستكمل " بيل جيتس " أنه مع وصول طريق المعلومات السريع إلى مرحلة متقدمة تظهر فيها إعتمادية الدارسين والتجار والصحفيين وكل باحث عن المعلومات بجانب الباحثين عن الترفيه وعن الخدمات التى تقدم بواسطة هذا الطريق ...
وحينئذ يجب أن يدرك كل شخص أنه قد يحدث فى العالم نقلة نوعية عظيمة بمعنى الكلمة لا تقل أهمية عنما أحدثته مطبعة "جوتنبرج" من ثورة غيرت شكل البشرية بأكملها . وأضاف "جيتس" إنه مايكروسوفت تعد من رواد الشركات العالمية فى المستقبل والتى يمكن أن يكون لها دور فى بداية الطريق للتربع على عرش المعلومات ، منوهاً أن طريق المعلومات السريع يعتبر بمثابة حلم لأنه كفترة يتشابه كثيراً مع ما كان يتطلع إليه وهو فى سن السادسة عشرة .. ويقول بيل جيتس فى كتابه  " The Road Ahead ": إن هذه الفترة الحالية تعتبر بالنسبة لى لا تقل أهمية عن الفترة التى كنت أحلم فيها أنا وصدقى بول ألين وهى أن ننشىئ شركة للبرمجيات .
وهناك نقطة إنطلاق هامة فى حياة "جيتس" تتمثل فى التضحية بأشياء كثيرة ، فقد كان يعمل هو وصديقه بول ألين كثيراص حيث كان هناك اهتمام مشترك بينهما ، فيذكر "جيتس" أنه منذ البداية كان هذا الإهتمام هو أساس النجاح بالنسبة لهما .. لقد قاما بالتضحية بأشياء كثيرة فى سبيل تجسيد جزء من أحلامهما المشتركة ، إذ تمثلت تلك التضحية فى أوجه كثيرة ، فمنها التضحية بالعمل والدراسة ، فترك ألين عمله كما ترك جيتس دراسته ، بالإضافة للمال والجهد .. فيذكر "جيتس" أنهما كانا يستغرقان فى العمل وقتاً طويلاً دون نوم أو أكل أو رؤية أحد ...      1 2

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق