الأحد، 2 أبريل، 2017

الإتحاد الدولي للإتصالات يُنظم الأسبوع السابع بشأن المعايير المراعية للبيئة

القاهرة – أ.ق.ت – فادى لبيب : ينظم الإتحاد الدولي للاتصالات الأسبوع السابع بشأن المعايير المراعية للبيئة، وذلك خلال الفترة من 3 إلى 5 أبريل  في مانيزاليس، كولومبيا، بالتعاون مع بلدية مانيزاليس وجامعة مانيزاليس واللجنة الاقتصادية لأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي (ECLAC) ...
ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO) وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP) واتفاقية بازل والمركز الإقليمي لاتفاقية بازل لمنطقة أمريكا الجنوبية (CRBAS) ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأوروبا (UNECE) وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat) ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (UNESCO) واللجنة التقنية الإقليمية للاتصالات (COMTELCA) ولجنة البلدان الأمريكية للاتصالات (CITEL) والمصرف الإنمائي لأمريكا اللاتينية (CAF) ورابطة مؤسسات الاتصالات لمجموعة البلدان الأمريكية (ASIET).
ويُكرس أسبوع المعايير المراعية للبيئة هذه السنة لموضوع "اقتصاد التدوير والمدن الذكية المستدامة"، وتستضيف وزارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وبلدية مانيزاليس، كولومبيا، هذا الحدث.
وأسبوع المعايير المراعية للبيئة بمثابة منصة عالمية للمناقشة وتبادل المعارف بهدف زيادة الوعي بأهمية استعمال تكنولوجيا المعلومات والإتصالات والإستفادة من الفرص التي تتيحها من أجل حماية البيئة وإطلاق العنان لإمكانات اقتصاد التدوير والتعجيل بالانتقال إلى المدن الذكية المستدامة.

وسيجمع أسبوع المعايير المراعية للبيئة رواد المتخصصين في هذا المجال، بدءاً من كبار واضعي السياسات ومروراً بالمهندسين والمصممين ومخططي المدن الذكية والمسؤولين الحكوميين والمنظمين وخبراء المعايير والهيئات الأكاديمية وغيرهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق